من يدفئ وجوههم لتعاود الابتسام ؟

Home  /  حملات  /  Current Page

‎”يوم يلاحق يوم … حاملا قسوة الشتاء … يطارد أهلنا في الحدائق ومراكز اللجوء .

هربوا من الموت ليصطدموا بالبرد ..

لم يعد الشتاء لهم رمز للخير .. لم يعد المطر مشهدا .. ألفوا صوت القصف ولم يألفوا الرعد ..من يدفئ وجوههم لتعاود الابتسام ؟”للتبرع يرجى المساهمة عبر :موقع اللجنة الطبية السورية

صفحة اللجنة الطبية عن طريق الفيسبوك

https://www.facebook.com/SyrianMedicalCommittee?ref=ts&fref=ts

أو الاتصال على الأرقام في دمشق:

بتار 00963988326663

مرام 00963988036603